الجوجيتسو

رياضة الجوجيتسو من أقدم وأعرق الألعاب القتالية

رياضة الجوجيتسو تمتد جذورها إلى قرون بعيدة، فهي من أقدم وأعرق الألعاب القتالية، حيث تم تأسيس هذه الرياضة على يد المحاربين اليابانيين "الساموراي" وقيل أن نشأتها كانت على أيدي رهبان بوذيين من الهند، ورغم الاختلاف في مكان نشأتها إلا أنه تم تأسيسها للقدرة على مواجهة العدو بالاشتباك المباشر، وبشكل خاص مع العدو المدرع الذي تفشل معه الأسلحة أو الضرب باليد العارية، فهذا الأسلوب القتالي يعتمد على الخنق السريع وشل حركة العدو.

وانتشرت هذه اللعبة بشكل كبير في الصين واليابان والتي لاقت قبولًا شعبيًا واسعًا، وأطلق عليها اليابانيون "اللعبة اللطيفة"، وذلك لارتكازها على القيم والمبادئ الأخلاقية والولاء والصفاء والشرف وغيرها من الصفات التي كانت تتوافر في المقاتلين العظماء آنذاك.

ويعتبر السبب الرئيسي لتأسيس هذه اللعبة أو هذه الطريقة القتالية، هو الحد من استخدام الأسلحة في القتال، والاقتصار على تعجيز الخصم وشل حركته وإجباره على الاستسلام بعد تهديده بكسر رقبته أو قدمه أو غيرها.

فوائد رياضة الجوجيتسو:

  • تحسين اللياقة البدنية ورفع مستوى الأداء الحركي.
  • تطوير ردود الأفعال وتحسين المهارات القتالية.
  • تنمية السمات الشخصية مثل الثقة بالنفس، والتحدي والقوة والمثابرة، والقدرة على التحمل.

أنواع الجوجيتسو:

الجوجيتسو اليابانية: وهي تطوير للمهارات القتالية يؤدى بطريقة "الكاتا"، ويكون فيها الالتحام غير فعلي ولا يحتوي على نوع من أنواع المقاومة، فيقوم الخصمان بأداء الحركات القتالية والإسقاط السريع من غير تلاحم أو استخدام الركل واللكم.

الجوجيتسو البرازيلية: وهي مزيج بين الجوجيتسو اليابانية والمصارعة الرومانية والجودو، وهي حركات قتالية حقيقية ليست مجرد تهديدات بالكسر مثل الجوجيتسو اليابانية، فلا يستخدم الخصمان الركل واللكم، ولكن يحدث بينهم التحام أرضي يكون سببًا في كسر الأرجل أو ليّ الكاحل، وقد تصل إلى تكسير الرقبة، وتعتمد كذلك على خداع الخصم واستغلال نقاط ضعفه.

أسلوب المباراة:

تلعب المباراة على ملعب واسع مثل ملعب الجودو، يكون التلاحم بين الخصمين مباشرًا، يحاول كل من الخصمين إسقاط الآخر أرضًا وتكبيله وتثبيته أرضًا للتغلب عليه، ويكون بالقرب من اللاعبين حكم واحد وآخر بمكان التسجيل.

ويتم إنهاء المباراة بالنقاط أو الانسحاب، أو بالتوقف عن القتال إذا حصل أحد اللاعبين على نقاط المباراة كاملة.

ويستخدم اللاعبين أساليب مختلفة للتغلب على بعضهم البعض مثل القيام بالقبضات الخانقة على الرقبة، أو قبضة الذراع التي من الممكن أن تكسره مما يؤدي لاستسلام الخصم، أو ليّ المعصم خلف الظهر مع الإمساك بالرقبة مما يفقد الخصم قدرته على الدفاع عن نفسه، أو عرقلة القدم لإسقاط الخصم أرضًا وتثبيته، وكل هذه الأوضاع تؤدي لإنهاء المباراة بالفوز.

يتم خوض مباريات مدتها 4 دقائق للمستويات المبتدئة مثل الحزام الأبيض، ومباريات أخرى مدتها 5 دقائق لمستويات الأكثر تقدمًا مثل الحزام البني، والأسود.

نظام الأحزمة في رياضة الجوجيتسو

يكون ترتيب الأحزمة كما في الصورة:

يعكس ترتيب نظام درجات الأحزمة في رياضة الجوجيتسو مستوى كل لاعب وممارسته العملية للعبة. ولكل حزام لوناً معيناً للدلالة على مستوى اللاعب، ويتم تحديد هذه الدرجات من قبل الأكاديمية التي ينتسب إليها اللاعب والمدرب.

الحزام الأبيض: أول حزام يحصل عليه اللاعب مع بداية ممارسته للعبة. ولا تشترط قوانين الاتحاد الدولي للجوجيتسو عُمراً معيناً للحصول على هذا الحزام.

الحزام الرمادي: يأتي في المرتبة الثانية، ويدل على أن اللاعب يمتلك المهارات الأساسية في الجوجيتسو، ويمكن للصغار ما بين 4 و 6 سنوات الحصول عليه.

الحزام الأصفر: يمكن ممن كان عمره ما بين 7 إلى 15 عامًا الحصول عليه بحسب قوانين الاتحاد الدولي للجوجيتسو، وفيه يتعلم اللاعب تقنيات وحركات أخرى أساسية.

الحزام البرتقالي: من خلاله يكتسب اللاعب مهارات وتقنيات إضافية، ويمكن للصغار ما بين 10 إلى 15 عامًا الحصول عليه.

الحزام الأخضر: اكتساب المزيد من الخبرة، ويمكن للأطفال ما بين 13 إلى 15 عاما الحصول عليه.

الحزام الأزرق: يشترط أن يكون عمر اللاعب 16 عاما فما فوق لنيل هذا الحزام، ويتطلب أيضا إلمامه بقدر كبير من المعرفة التقنية للعبة للقيام بالتقنيات والحركات بكفاءة.

الحزام البنفسجي: تستغرق مدة الحصول على هذا الحزام من 2 إلى 3 سنوات، فحسب قوانين الاتحاد الدولي للجوجيستو يجب على اللاعب أن يمضي عامين على أقل تقدير في درجة الحزام الأزرق إذا كان عمره 16 عاماً أو عاماً واحداً إذا كان عمره 17 عاماً، في حين إذا حصل على الحزام مباشرة بعد الحزام الأزرق عندها لا يستطيع الحصول على الحزام البني قبل عامين.

الحزام البني: مستوى صقل جميع المهارات والتقنيات التي جرى تعلمها من المستويات السابقة، ويشترط على اللاعب أن يمضي على الأقل عاما ونصف في درجة الحزام البنفسجي وأن يتجاوز سن 19 عاما.

الحزام الأسود: حامل هذا الحزام لاعب محترف على مستوى عالٍ من الخبرة والمهارة. ويُشترط أن يتجاوز اللاعب سن 19 عاماً، ويُكمل عاماً واحداً على الأقل في درجة الحزام البني.