المواي تاي

رياضة المواي تاي تعرف أيضا بالملاكمة التايلاندية

رياضة المواي تاي من أشهر الألعاب القتالية في العالم، وبصفة خاصة في تايلاند، فالاسم الأشهر لها "الملاكمة التايلاندية"، حيث إنها تعد الرياضة الأولى في تايلاند، وتعرف أيضًا بالسيلابا مواي تاي، وهي رياضة تم ابتكارها لتدريب الجنود على القتال في القرن السادس عشر الميلادي، وبالفعل ساعدت الجنود على التقدم في القتال، فهي رياضة شاملة تجمع تحتها الكثير من الألعاب القتالية المختلفة، وكثيرًا ما يصبح بطل العالم في الألعاب القتالية المختلفة من فئة مقاتلي المواي تاي.

مميزات رياضة المواي تاي:

أهم ما يميزهذه الرياضة هو كونها رياضة تعتمد على التنمية الأخلاقية والروحية جنبًا إلى جنب مع الحركات القتالية، فهذه الرياضة تنقي النفوس وتهدئها كثيرًا.

كما تتميز هذه الرياضة عن غيرها بأن ممارسها لا بد أن يكون متقنًا لجميع الحركات، سواء أكانت باليدين أو الكوعين أو الرجلين أو الركبتين، فهي المعروفة برياضة "الأطراف الثمانية"، كما أن محترفي هذه الرياضة لا بد أن يتمتعوا بالخفة والقوة وردود الأفعال السريعة، فهي رياضة لا تحتمل الخطأ، بالإضافة إلى القوة الجسمانية والتدريب المستمر.

وهذه الرياضة ليست مقتصرة فقط على الرجال، وإنما تمارسها أيضًا النساء، وتمارس النساء نفس تدريبات الرجال وبكامل قسوتها وبمنتهى القوة.

تاريخ رياضة المواي تاي:

لابد وأن نجد وراء كل رياضة قتالية في العالم أسطورة أو حكايات مميزة، والحال نفسه مع رياضة المواي تاي، فقد لاحقتها هي الأخرى أسطورة تقول أن ملاكمًا تايلانديًّا يدعى "ناي خانوم توم" كان محتجزًا لدى البيرمانيين أثناء حربهم مع تايلاند، وأنه واجه بمفرده عشرة جنود بيرمانيين وقتلهم جميعًا، فخلدت تايلاند هذه الواقعة بذكرى ثانوية أطلق عليها "ليلة الملاكمين".

الأوزان الاحترافية في المواي تاي:

وزن ذبابة، ريشة، ديك، خفيف، نصف متوسط، متوسط، نصف ثقيل، ثقيل، وتبدأ هذه الأوزان من وزن ذبابة من بداية 48 كيلو وحتى وزن ثقيل 79 فأكثر.

قواعد المباراة:

الإحماء

أولى الخطوات التي يقوم بها المقاتل، حتى يتمكن من القتال دون إصابات، فيستمر المقاتل في الإحماء لمدة تتراوح من 5: 10 دقائق، يقوم خلالها بالجري والتدريب على ركلات القدم وفتح الحوض، وتعتبر ركلات القدم هي الأهم، حيث تمكنه من ضرب الخصم دون الاقتراب منه.

ملابس اللاعبين

يبدأ اللاعبان بارتداء شورت قصير وجذعين عاريين وقدمين حافيتين، ويسمح بارتداء واقيات أوتاد، وقفازات لليدين، وهناك ما يسمى "المنجكون" وهو الرأسية المقدسة ويسمح بارتدائها في المراحل الافتتاحية ويجب خلعها قبل المباراة.

حلبة المباراة

يبدأ اللاعبان الصعود إلى الحلبة لبدء القتال، وكانت الحلبة قديمًا على الأرض وبعرض 20 مترًا، وبدأ إنشاء الحلبات النظامية قبل الحرب العالمية الثانية، ويبلغ حجمها الآن بين 5 و7 أمتار من الجانبين ومدعمة بثلاثة أحبال سميكة من كل جانب، وقاعدة الحلبة مزودة بطبقة ناعمة سمكها 4 سنتيمترات ومغطاة بالقماش.

نظام المباراة

تقسم المباراة إلى 5 أشواط كل شوط مدته 3 دقائق.

الأخطاء والمخالفات

من الممكن أن تتخلل المباراة أخطاء من اللاعبين والتي تحتسب مخالفات وتنقص من النقاط مثل جذب الشعر، ضرب اللاعب قبل قيامه من على الأرض، ضرب العين، جرح اللاعب المنافس، وإذا كانت أخطاء كبيرة ومقصودة مثل إلحاق إعاقة أو إصابة بالغة فيمكن إقصاء اللاعب المخطئ في هذه الحالة.

إعلان الفائز

يتم منح النقاط حسب دقة الضربة والضرر الناتج عنها، ومهارة الدفاع والهجوم، والفوز الساحق يكون بنتيجة 10:7، وإذا تعادل اللاعبان 10:10، يكون الفوز للأكثر شراسة في الهجوم.